مؤسسة الضمان الاجتماعي تحتفل باليوبيل الفضي الربيعة: استضافة الأردن مؤتمر الاستجابة الإنسانية في غزة جاء في وقت مهم وحساس وزارة الأشغال و"العمل الدولية" تبحثان سبل تعزيز التعاون وزير الزراعة يلتقي رئيسة وأعضاء جمعية اللوزيات لقاء تعريفي بجائزة الحسين بن عبدالله الثاني للعمل التطوعي في البلقاء بدء أعمال اليوم العلمي الدولي الخامس لطب الأسنان في جامعة العلوم والتكنولوجيا "اليرموك" وكلية وسكانسن الطبية الأمريكية تُبرمان مذكرة تفاهم تشمل التعليم الطبي الطلابي العجارمة يكتب: رمزيّة السيف والحقّ المصون..الشرعية ومبعث الأمان مناقشة أول رسالة ماجستير بقسم الإعلام وتكنولوجيا الاتصال في جامعة جدارا الشناق يقيم مأدبة غداء لأسرة جامعة جدارا بمناسبة حصول نجله "حازم" على درجة الماجستير في القانون .. صور قرارات مجلس الوزراء ليوم الأربعاء الموافق للثَّاني عشر من حزيران 2024م وصول طواقم المستشفى الميداني الأردني نابلس/3 ترافقها 8 شاحنات مساعدات البادية في عهد الملك الزبون يترأس اجتماعات لهيئات تحرير مجلات جامعة جدارا الشبلي: نسعى لتأسيس ممر إغاثي أردني لتسهيل وصول المساعدات إلى القطاع

القسم : اقلام واراء
تاريخ النشر : 11/06/2024 5:03:19 AM
تُـــنــسَــى كــأنَّــكَ لَــم تَــكُــن
تُـــنــسَــى كــأنَّــكَ لَــم تَــكُــن


بِقَلَم : د.محمد يوسف أبو عمارة

تُنسى كأنَّكَ لم تَكُنْ ... تُنْسَى كمصرعِ طائرٍ
ككنيسةٍ مهجورةٍ تُنْسَى... كَحُبٍّ عابرٍ
وكوردةٍ في الثَّلجِ تُنْسَى ... ( مَحمود دَرويش ) 

نَعَم تُنسَى ، أنتَ نَعَم .. تُنسَى كأنَّكَ لَم تَكُن ... كَم مِنَ الأَشخاص يَعتَبِرونَ أَنفُسَهُم عابِرين للأشياء وأنَّ العَمَل لا يَقومُ إلّا عَليهِم ، وكَم يُفَكِّرونَ ويَزهَقونَ السَّاعات والأيّام تَخطيطاً ورَسماً لِمُستَقبَل مَجهول مَحمول عَلى سِجَّادةٍ طائِرَةٍ لا تَدري أينَ تَهبط ...

كَم خَطَّطَ أَحَدهُم لِحَياةِ أبنائِه مِن بَعدِه .. وقَسَّمَ الميراث في حَياتِه .. ومَات دونَ أن يَستَمتِع بِحَياتِه أو مالِه أو وَقته ونُسي بَل ونَسِيَهُ أبنائِه الذين أنفَقَ زَهرَة شَبابِه في التَّخطيطِ لَهُم ... 

وكَم أفنى آخر حياته بِبِناء مَنزِل يَضُمُّ أبنائهُ مَعاً وخَطَّطَ لِمُستَقبَل يَجمَع فيهِ أَبنائه وأَحفاده وعِندَما مات بِيعَ المَنزِل ونُسيَ هو وخُطَطَهُ جَميعَها وصَفَّت في ذاكِرَة النِّسيان ...  

وكم كان أحدهم يعتقد أن شركة ما ستنهار إذا ما غاب ليوم واحد … وغاب للأبد والشركة ما زالت تعمل بل وتطورت …


نَعَم أنتَ تُنسى ... وأنتَ فَقَط مَن تَتَذَكَّر نَفسك لِذلك فَنَفسُكَ تَستَحِق مِنكَ أَن لا تَنساها وأن تَعيشَ مَعها ولَها كُل اللَّحظات الجَميلة ...

ثُمَّ تَذَكَّر نَفسَكَ لأنَّ الجَميع سَيَنساك فَلا يُخَلِّدُك أحَد .. عِش لِنَفسِك ولآخِرَتِك ولِمَن حَولك ولكن .. عِش لِنَفسِكَ .. أنتَ الأَهَم وأنتَ مَن تَستَحِقُّ أن تَتَذَكَّر نَفسك .. لأنّي أُكَرِّرُ 

سَتُنسَى كَأنَّكَ لَم تَكُن ... أنتَ نعم أنتَ 

فلنعترف أمام أنفسنا بأننا نعيش وهم دور البطولة الوهمية ، أبطال من ورق وورق قابل للاحتراق لأجل اللاشيء…

لذلك كن أنت ولا تحترق لأجل أي شيء…
التعليقات
شارك بالتعليق الاول للخبر
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة "الرقيب الدولي" الإخبارية (2013 - )

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني