نداء انساني عاجل لأهل الخير .. طفل مريض بالسرطان بحاجة لوحدات دم "بلدية إربد" توقف أعمال حفريات تنفذها "مياه اليرموك" في شوارع المدينة تهنئة وتبريك للقاضي الدكتور هيثم الخوالده بمناسبة حصوله على درجة الدكتوراه في القانون الخاص "الإدارة المحلية" تعلن حالة الطوارئ المتوسطة للتعامل مع المنخفض الجوي الصفدي: حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل أصبحت تشكل عبئا على عملية السلام القبض على شخصين حاولا سلب محل صرافة في الزرقاء سبب الجريمة يعود لخلاف على مواقع رعي المواشي .. الأمن يكشف غموض مقتل شقيقين في الطفيلة المراشده يلتقي أسرة مدارس الجامعة الأمريكية للشرق الأوسط ويطلع على استعداداتها لاستقبال الفصل الثاني .. صور تسمية نصراوي مديراً عاماً ل "الرقيب الدولي" .. صور سلطة المياه تناشد المواطنين حماية عدادات المياه من الصقيع والبرودة ارتفاع الهطول المطري العام الى 53% وتخزين السدود الى 85 مليون م3 بنسبة 30 % اللجنة الثلاثية لشؤون العمل تبقي على الحد الأدنى للأجور الأمن يتوعد من يُعيدون نشر إشاعة انتشار مخدرات الفراولة في المدارس شيوخ ووجهاء الزرقاء يهنئون الملك بعيد ميلاده الميمون ورشة عمل حول "رصد الشلل الرخو الحاد" في مستشفى الجامعة الأردنية

القسم : اقلام واراء
تاريخ النشر : 24/01/2023 1:43:51 PM
مهنا نافع يكتب: الوهم المفروض
مهنا نافع يكتب: الوهم المفروض


مهنا نافع - 

عندما يكون الوهم هو المتلازمة الأولى للبعض منا أولا وللكثير من الجيل الناشئ من أبنائنا ثانيا، فلا تتوقع ان كل من كان على شاكلة ذلك سيحظى بأي نوع من التفاعل او التواصل الانساني الحقيقي سواء على المستوى العائلي بشكل خاص او على المستوى الاجتماعي بشكل عام.

 فهذا الوهم الذي يبدأ باقناع حديثي السن بأن قضاء بضع ساعات بالايقاع على لوحة مفاتيح الحاسوب لمحاكاة احد الالعاب الإلكترونية انه نوع من انواع الرياضة للحفاظ على الجسم السليم هو نفسه الوهم الذي ينمو مع البعض منهم ليقنعهم ان رسائل الصباح ذات القوالب المعدة مسبقا المرسلة بوسائل التواصل الاجتماعي من خلال هذه الأدوات الملتصقة بكف ايديهم هي الوسيلة المثلى لقضاء اي واجب كعيادة اخ مريض او مباركة لابنة اخت بقدوم مولود جديد.

اجسام رغم تقاربها فعقول ذويها متباعدة، يحيط بكل منها هالة من الخصوصية المبالغ بسريتها على المستوى القريب، المكشوفة لكل من يقدم لك برنامجه المجاني للتواصل فيطلع على كل احوالك أينما كنت وبكل اوقاتك، أفراد من أب وأم يقطنون بمسكن واحد قد تحسبهم جزر بأرخبيل في مكان ناءٍ.

فأهلا بك يا بني كرقم جديد في هذا العالم الأفتراضي الحديث، عالم الوهم التي تديره الآلة لتدير كل التفاصيل بحياتك الخاصة والعامة. 

التعليقات
شارك بالتعليق الاول للخبر
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة "الرقيب الدولي" الإخبارية (2013 - )

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني