د.حازم التوبات يكتب: الديمقراطية والانتخابات النيابية المراشده يكتب : الانتخابات والهمازون واللمازون.. بدء نظر الطعون المتعلقة برد الاعتراضات على جداول الناخبين الدكتورة هناء الشلول ضمن قائمة 365 امرأة ملهمة في الوطن العربي المجلس القضائي: غدا السبت دوام رسمي في محاكم البداية لاستقبال الطعون الانتخابية نايف القاضي يكتب: الأردن بين التحديَّات القديمة والجديدة الأستاذ الدكتور سعد حجازي في ذمة الفنان زهير النوباني يستجيب لنداء السيده عبير الصلاحات في دعم الشباب اللواء الحواتمة مسيرة ناجحة لعسكري خرج من بيت أردني دافئ، واقتدى بتوجيهات سيد البلاد الحمايده تكتب : بين المدح والذم الجبور تكتب : البرلمان سلطة تشريعية لا مجالس بلدية خدماتية القاضي الدولي الدكتورة شمس عبدالله العمرو تكتب عن : التهديد بالجريمة محمد مأمون الراميني .. مبارك التخرج د. انتصار الزيود تكتب : إعادة تأهيل سكان العالم الدكتور موفق ابو صهيون مديرا لزراعة الأغوار الشمالية والرقيب الدولي تهنئ

القسم : اقلام واراء
تاريخ النشر : 07/09/2020 1:26:43 PM
الحمايده تكتب : بين المدح والذم
الحمايده تكتب : بين المدح والذم
 
ختام اسماعيل الحمايده - 

في الأردن يتحول أي موضوع مهما كانت اهميته الى حرب الكترونية بين مناصر ومعارض للفكرة...... 

للأسف تعود الجميع على سماع اصواتهم فقط ولا يريدون سماع اي رأي مخالف او معلومة لا يحبونها ؛ وهذا خلل كبير وتعصب سيء ويحتاج إلى توعية ، كما أنه علينا أن نترك الشخص جانبا ونناقش الفكرة والمعلومة دون تعصب معها أو ضدها وبأدب أيضاً. 

للأسف الشديد البعض لم يتعلم آداب الحوار ولا النقاش ولا القبول بالراي الآخر أو المخالف ، بل الأدهى من ذلك تسمع وتقرأ وترى البعض يتلون ويتغير في الأحكام والتصنيف بموقف أو منشور ، مرة يمنحك الألقاب والنياشين ومرة أخرى يلبسك الخيانة ويسقط عليك كل الأوصاف والاتهامات ، فقط لأنك خالفت هواه أو قلت ما لم يروق له ويسير على هواه ، وإن احسنا الظن لم يستوعب عقله أو يدرك ما قرأ أو سمع .

فعندما تكتب منشور يليق بفئة تجد الثناء والمدح والشكر والتقدير منهم فيما تجد التخوين والشتم والقدح والذم من خصومهم الاخرين ، و حين تكتب عن مواقف الافئة الآخرا وتنتقدهم ، فتجد خصومهم يباركون المنشور ويتداولونه ويستغلونه ويفسرونه على هواهم وكذلك بالنسبة لبقية الأشخاص بين المدح والذم .

لذلك حتى إن حاولت تكتب بهدوء وتجامل الجميع ، فستجد الجميع يسكت ويصمت ويترقب ، فيما ينبري اهل النفاق والشقاق والأقلام المأجورة لتفسير كلامك وتحويله وتحويره واخراجه من سياقه باسلوب غير لائق ، مهمتهم تنفيذ مخططات من استأجرهم للإيقاع فيما بيننا وخلق الخلاف والصراعات الداخلية وإذكاء النزعات وهولاء يجب الحذر منهم كل الحذر وكبح جماحهم وكشف سوءاتهم ، واجب علينا جميعا حتى يتقزموا ويختبئون في أوكارهم. 
التعليقات
مشاري / السعوديه
مقال جميل وعين العقل كل الشكر والاحترام لاهلنا في الاردن
07/09/2020 - 2:00:11 PM
مشاري / السعوديه
مقال جميل وعين العقل كل الشكر والاحترام لاهلنا في الاردن
07/09/2020 - 2:42:33 PM
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة "الرقيب الدولي" الإخبارية (2013 - 2020)

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني