المهندس سليم البطاينه يكتب: مائة عام من عمر الدولة وما زال هناك من يؤرقه هوس الهوية ؟ !!!! المهندس سليم البطاينه يكتب: عبدالرؤوف الروابدة السياسي المُفكر .... والظاهرة السياسية التي يصعب تقليدها أو تكرارها. المهندس سليم البطاينه يكتب: الدولة في مئويتها والبحث في دفاتر الماضي .. وإعادة إنتاج النُخب وصناعة الوعي !!!!! المهندس سليم البطاينه يكتب: الهوية السياسية للحكومة ليبرالية أم محافظة ؟ وإين هي من الولاية العامة ؟ وهل حان الوقت لنجرب وزراء سياسين ؟ الداود: شركة الجسر العربي كبدت قطاع الشاحنات 50 مليون دينار وافقدت الاردن سوق القارة الافريقية محمد الحوامده "أبو مصعب" يكتب: رسالة لكم أيها النواب ! الزميلة رزان حموده تهنئ زوجها محمد أزمقنا بمناسبة الترفيع المهندس سليم البطاينه يكتب: ٣٢٠ طنا من الحمص المتعفن و ١٢ حاوية سمسم مليئة بالديدان والحشرات دخلت البلاد .... كيف دخلت ؟ المهندس سليم البطاينه يكتب: مشروع العطارات ... تسوية الخلاف خيراً من اللجوء إلى التحكيم !! وإدارة المخاطر هي أقل كلفة من إدارة الازمات !!!! الغزو يتسلم التقرير السنوي للمركز الوطني لحقوق الانسان المهندس سليم البطاينه يكتب: فتشوا بين صفحات التاريخ فهي مليئة بالحكايات ... الزعيم شلاش المجالي شقيق أول سجينتين سياسيتين بالشرق الاوسط د أميرة يوسف ظاهر تكتب: كورونا يشرف على الرحيل .. وما هي الدروس المستفادة ؟ المهندس سليم البطاينه يكتب: عندما تجتمع الشللية والزبائنية تفسد الحياة السياسية !!! المهندس سليم البطاينه يكتب: قرأة في نتائج الانتخابات الكويتية والتغير في المعادلات الانتخابية .. وتشكيل جديد للمشهد السياسي القادم "الرقيب الدولي" تهنئ النائب العودات بفوزه برئاسة مجلس النواب

القسم : محلي - أخبار الاردن
تاريخ النشر : 28/11/2020 9:57:12 AM
جدارا تنظم ندوة حول خصائص الشخصية السوية في مواجهة الأزمات المستجدة
جدارا تنظم ندوة حول خصائص الشخصية السوية في مواجهة الأزمات المستجدة
جانب من الندوة
الرقيب الدولي -

رعى رئيس جامعة جدارا الأستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات فعاليات الندوة التي نظمها قسم الإرشاد النفسي والتربوي في كلية العلوم التربوية، بعنوان "خصائص الشخصية السوية في مواجهة الأزمات المستجدة".

وحضر الندوة التي أدارها الدكتور محمد معابره، عميد كلية العلوم التربوية الدكتورة شروق المعابرة، ورئيس قسم الإرشاد النفسي والتربوي الدكتورة اناس المصري، وبمشاركة عدد من المهتمين في هذا المجال والطلبة.
 
وقال رئيس الجامعة عبيدات، أن سمات شخصية الفرد تنعكس على الأخرين، وتتغير بتغير الظروف، مبينا ان ملامح الشخصية تتكون من ثلاثة وجوه هي المعرفة المهارة، والكفايات.

وتناول عبيدات جانبًا من مقاله (فيزياء وإنسانية) حيث قال أن قانون الفيزياء يمكن تطبيقه أيضاً على الجوانب الإنسانية والاجتماعية وهو صالح لكل زمان ومكان.

 واوضح أن احترام الآخرين بحُسن نيّة سيؤدي حتماً لانعكاس ذلك بصفة إيجابية على مَنْ احترمناهم. 

وركز على  بناء الشخصية الأخلاقية التي تؤمن بالرسالات السماوية موضوع  الأخلاقيات لأنها الإطار المهم لضبط السلوكيات الحَسنة، والدين المعاملة، وهي الضمير الحي الذي يضبط القانون وتطبيقه، وهي رأس المال الحقيقي لسمعة الإنسان، داعيا إلى ضرورة التخلّي عن الأنا والكراهية والحسد والحقد،

وقال أن روحيّة العطاء والابتسامة كلها مفاتيح للمسات إنسانية تُقوّي علاقاتنا ببعض وتُحسّن من تعاضد وتكافل المجتمع، موضحًا أنه يجب التحلي بلغة الحوار المهذب والمبني على إحترام اﻵخر لنجعل من الحوار قيمة وطنية وإنسانية وأخلاقية. 

وتحدث رئيس الجامعة عن أثر التعليم والقراءة في بناء الشخصية السوية التي نريد لمواجهة الأزمات لتشكيل مواطن مؤمن بالله وبالوطن، وبإدارة الوقت، ولديه ثقة وتصالح مع ذاته، ويشعر مع الآخر، ويمتلك لغة التفكير الابداعي، إطاره المرجعي الدين كمنهاج حياة، ولديه رؤية معرفية شخصية اجتماعية. 

من جانبها تناولت عميد الكلية الدكتورة شروق المعابرة الموضوع من منظور النظريات المفسرة للشخصية السوية مثل نظرية كوباسا ونظرية مادي ونظرية ابراهام ماسلو وكيف فسرتها وما هي العوامل المؤثرة في بنائها.

واكدت على أن الشخصية التي تتمتع بخصائص سويه إيجابية قادرة على مواجهة مستجدات العصر التي تواجه الفرد، حيث تعتبر درعًا رئيسًا في حماية الذات وأساسًا متينًا لسرعة التكيف النفسي والتعامل مع الأحداث بأقل جهد ووقت وتكلفه، مما يجعلنا جميعًا نهتم بدراسة خصائص الشخصية السوية وتنميتها قدر الإمكان لدى الأفراد والجماعات للابتعاد عن الإضطرابات النفسية بتحقيق الصحة النفسية والإستقرار للذات ما ينعكس إيجابيًا على الأفراد والجماعات والمجتمع بشكل عام .

وقدم المرشد الديني في الهيئة الهاشمية الشيخ موسى خطايبة شرحًا عن خصائص الشخصية السوية من وجهة نظر الإسلام، مبينًا أن الانسان يولد على الفطرة.

وروى بعض القصص التي توثق  اليقين بالله، متناولًا أهمية الحوقلة لا حول ولا قوة الا بالله، مقدمًا شكره للقائمين على هذه الندوة، معبرًا عن اعتزاره بالمشاركة كونه كان أحد طلبة جامعة جدارا.

من جهتها تحدثت الإعلامية مها طبيشات  مذيعة البث المباشر بالإذاعة الأردنية عن خصائص الشخصية السوية من وجهة نظر إعلامية والمتمثلة بامتلاك الإرادة، وتحمل المسؤولية، واظهار جانب الخير، وطرحت أمثلة عن كيفة التعامل إعلاميًا مع الضيوف باختلاف شخصياتهم، مؤكدة أنه يجب على الانسان أن يكون شخصية سوية قدر الإمكان من أجل التعامل مع أزمة كورونا. 

وقدم طلبة مساق علم نفس الشخصية   عرضًا عن خصائص الشخصية السوية  وسماتها من المرونة والكفاءة والثقة بالذات والتفكير المنظقي والابتعاد عن السلوكيات الطفولية . 

وفي الختام دار حوار موسع بين الحضور والمحاضرين.
التعليقات
شارك بالتعليق الاول للخبر
اضافة تعليق جديد

جميع الحقوق محفوظة لموقع وكالة "الرقيب الدولي" الإخبارية (2013 - 2020)

لا مانع من الاقتباس او النقل شريطة ذكر المصدر

اطلع على سياسة الموقع الالكتروني